حديقة الليل العميق


بقلم فادي أبو ديب
(8 كانون الأول 2021)

لماذا لا تقولين ما الذي تدفنينه في معصمك
تحت رمال شاطئك الحريري؟
ولماذا لم تقولي إنّ فمك جمرٌ وأقحوان،
وحديقة لفاكهة الليل العميق؟
لماذا أخفيتِ عنّي سرّ وجهك الماورديّ
ونكهة الشمس الخضراء في طينة التكوين
وأنّ وشاحك الطويل شراع لسفينةٍ سَكوت
تجوب البحر الممتد بين كوكبنا وقلب مجرّة النهار؟
أطارد عينيك الماكرتين الموصدتين دوني
تتبسّمان للجميع إلّا لي
أقرأ منهما…فيهما
بالجهد…بالليونة
علائم حبّ لا ينضج إلا في المعارك

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.